شبكة شباب سوريا





أحلى جمعة لأحلى شباب
 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللاحوار هل هو ثقافتنا ؟!!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
A_PATO
الادارة
الادارة
avatar

الأوسمة : المدير العام
الدولة : syria

ذكر

الابراج : الجدي

الأبراج الصينية : الماعز

عدد المساهمات : 469
نقاط : 2215
السٌّمعَة : 3
تاريخ الميلاد : 01/01/1992
تاريخ التسجيل : 21/03/2010
العمر : 26
الموقع الموقع : سوريا بكل فخر
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالب

مُساهمةموضوع: اللاحوار هل هو ثقافتنا ؟!!!   السبت مايو 22, 2010 2:13 am


أن تسمع بامرأة عاقر فهذا أمر شائع ومتعارف عليه،
ولكن أن يصاب أحد أجزاء الجسد بعقم غير رحم المرأة فهذا أمر مستهجن،
خصوصاً إذا كان هذا الجزء هو العقل ،هل سمع أحدكم
ب "العقل العاقر" ؟
هالني بالأمس وأنا أقلـّب بريموت التلفاز مارأيت بأحد القنوات العربية ،
من مثقفين عربيين يتصارعان كالديوك في حوار ثقافي مباشر أقل ما يقال عنه
بأنه مسرحية هزلية أصابتني كمشاهد بصداع قوي ، المثقفان واللذان هما بالمحصلة،
وجهان لعملة واحدة ، كان حوارهما اللاحواري ممتلئا بالشتائم السوقية و التشهير،
ومن خلال هذا الحوار"اللاحواري" تبادر إلى ذهني سؤال عن ماهية الحوار العام في ثقافتنا العربية ؟
إذا كانت هذه الطريقة التي يدير بها مثقفونا حواراتهم مباشرة وعلى مرأى من الرأي العام
فكيف يدير المواطن العربي البسيط حواره مع الآخر !!
هل توجد في مجتمعاتنا العربية لغة للحوار؟
وهل يوجد هناك حرية للفكر والرأي ؟
أين هو دور المثقفين بتعزيز هذه الثقافة ،وماهي مساحة الحرية الديمقراطية في أنظمتنا العربية والتطورات الإجتماعية والإقتصادية؟
هل يحاور الكبير الصغير ،وهل يحاور الغني الفقير ،هل يحاور الأب إبنه ،
والأم إبنتها ،هل يحاور المدرس تلميذه والمدير موظفه ،هل يحاور الزوج زوجته ،
والقائد عامته هل يحاور المؤمن الضال أم يكفرّه !!
إذا كان المثقف العربي بهذه الصورة المأساوية من الأمية الفكرية بمحاولته
إحتكارالحقيقة لنفسه وإذا كان هذا المثقف يرزح تحت وطأة السطحية والفوقية في
التعامل مع الاخر المختلف، كيف سيكون دوره فعّالاً في تكوين الرأي العام ؟
خصوصاً وأن الإنسان العربي هو الآخر يدّعي معرفته كل شيء ،
وأن كل شيء لديه مقدس غير قابل للنقاش فهو يمتلك الحق المطلق ،
مؤكداً بذلك إن نظرته للأمور نظرة أحادية تنفي الآخر تماماً،محتكماً
إلى مقولة "إن لم تكن معي فأنت ضدي" في ظل تصوراته الوراثية وتعصبه وإنغلاقه على الآخر،
حتى أدى به هذا الفكر إلى الدخول في بوتقة التناقض ، فتارة تابع وخاضع ،
وتارة متمرد وبكلا الحالتين هو لا يفكر بعقلانية نتيجة تلك العصبية القبليه
والطائفية التي يقوم بإسقاطها على الآخرين ، بحيث تفقده القدرة على التعامل
بالشكل السليم والكفيل باعترافه بالأخر على أساس المساواة والحرية الفكرية ،
إذا كنا نتحدث عن الديمقراطية وحرية الرأي والرأي الأخر،
وفي ذات الوقت نحن غير مستعدين للتخلي عن نزعتنا الإستبدادية تجاه الآخر!
وإذا كنا نتحاور فيما بيننا على طريقة صراع الديوك كيف نطلب من الغرب
أن يحاورنا بذات أدوات الحوار التي نستخدمها على طاولتنا المستديرة فيما بيننا؟
ألا يعد أسلوب حوارنا سبباً كافياً لأن يغلق الغرب آذانه عن أصواتنا
بينما إذا همست إسرائيل فأن الدنيا تقوم وتقعد من أجلها؟
كيف تحاورنا مع من أساؤوا إلينا ؟ وماهي المنفعة التي عادت إلينا بحوارت
الأديان والحضارات التي تقوم كل عام بدون نتائج إيجابية تذكر ؟
كيف سنخرج من شللنا الفكري وخمولنا وجهلنا ونظرتنا الأحادية وثوابتنا الإجتماعية
التي تحتاج إلى إعاد فلترة ،إلى بيئة فكرية علمية جديدة ذات منهج علمي فكري يؤكد
شرعية الآراء بعيداً عن الشخصنة وبعيداً عن الأفكار الموروثة التي تغلف بشريطة
الحقيقة المطلقة وغير القابلة للتأويل والتي تبقى عادة حبيسة الأطر والقناعات الشخصية دون أي إثبات ؟
إذا وجدنا إجابات شافية لكل تلك الأسئلة .. فلماذا تأخذ لغة الحوار لدينا صفة العقم ،
ولماذا يريد الآخر دائماً أن يجعل رأيه فرض كفاية على الآخرين ؟
هل لأن مشكلتنا تكمن في عدم فهمنا للآخر،
أم لأن آراءنا ووجهات نظرنا المعلبة والمسبقة الصنع هي الفيصل في حواراتنا
البيزنطية البعيده كل البعد عن العقلانية ،إذا كانت بيئة مجتمعاتنا الثقافية
شبه المنغلقة عن الفكر والتنوير الإنساني والحضاري تعمل على وأد
إستقلالية الإنسان العربي في المهد ،كيف سيحظى هذا الإنسان بالشروط الملائمة لتطوره وتحضرّه ؟
شخصياً لا زلت أعتقد بأن العقل العربي مازال في الدرك الأسفل من لغة الحوار،
لأن رؤيته الأحادية للحقيقة تنغلق على فكرة واحدة مسلّم بها مع رمي باقي الحقائق وراء ظهره،
فهو غالباً ما يحتكم إلى الإطلاقية والإستبدادية ولغة الأمر مع الآخر المختلف ،
نظرته إليه إن لم يكن إرهابياً فهو عميلاً ،
وإن لم يكن ضالاً فهو بالضرورة خارج عن الملّة فوجب تكفيره
وإقصاؤه ما أمكن حتى لو كان من إبن جلدته يتكلم ذات اللغة وينتمي لذات الإنتماء !
مشكلتنا الحقيقة التي يعاني منها المجتمع العربي هو النقص الحاد في ميدان الحوار ،
فحوارتنا إما مفلسة فكرياً ،أو مترصدّة لقمع الآخر عدا عن إننا نغالي كثيراً
في سيادة الجانب الإنفعالي على سيادة الجانب العقلي في الحوار ،
ولذلك أرى بأن الحوارات العربية ما هي إلا مرتع خصب لكل الأفات المستعصية من سفسطة
ومعاندة وفرضٍ للرأي الواحد ووجهة النظرالواحدة
والتي يتكئ عليها الكثيرين تهربا من أعباء الحوار العاقل ومستلزماته..
هنا سؤال يخامرني وقد يكون في إجابته شك ؟
هل تجيد أمتنا العربية الحوار ؟
إذا كانت تجيده فلماذا تكون حوارتنا الفكرية والدينية وحتى
السياسية منها والإقتصادية عبارة عن بالونات تنفيس لمشاعرنا المضطربة مع الآخر ؟
إذا كانت مائدة الحوار العربي تفتقر أصلاً إلى القيمة الإعتبارية للطرف المحاور كيف سنتحاور مع الغرب
ونحن نتصارع كالديوك ؟
ألا يجدر بنا أن نتفهم الآخر ونستوعبه وقبل ذلك نحترمه
بعيداً عن التحجر الفكري والتمسك بوهم إمتلاك الحقيقة ،آلا يجدر بنا إخضاع حوارتنا للكثير من البحث ،يجب علينا معرفة مساحة الوعي التي نمتلكها وهي ذات المسافة التي نستطيع من خلالها أن نحترم فكر الآخر وعقائدته وحريته،علينا بتعزيز فعالية الحوار بزرع أسسه الفكرية والأخلاقيه
في النفس البشرية وتطوير أنماطه على كافة الأصعدة ،مع تحديد هذه الأنماط التي
تخص الحوار كي نخرج بإنتاج فكري لصالح الإنسان ،بدلاً من إتساع الهوة العميقة بيننا وبين الآخرين .
نحن بحاجة إلى التعاون والتفاهم والمرونة في حوارنا مع الآخر لا القتال والتناحر، بحاجة إلى مد جسور التواصل
"بإدارة الخد الآخر" لا رؤية الأخر في بؤرة الخاطئ والسيئ ،
بحاجة إلى الاصغاء للطرف الأخر لما يريد قوله أو فعله،بحاجة إلى ثقة وإحترام متبادل،
إلى مناخ يتجاوز فيه أي خلل قائم في ندية الحوار بين القوي أو الضعيف ،
بحاجة إلى اساس لنمو الوعي بالذات ، والوعي بالآخر بمقدار يساعد على الشفافية وتقبل وفهم وجهات النظر لنستطيع تقبّل بعضنا البعض .

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://syria09.yoo7.com
the_sphinx
عضو جديد
عضو جديد


الدولة : سوريا

ذكر

الابراج : السمك

الأبراج الصينية : القط

عدد المساهمات : 3
نقاط : 7
السٌّمعَة : 0
تاريخ الميلاد : 20/03/1987
تاريخ التسجيل : 01/07/2010
العمر : 31
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : الكتابة والادب

مُساهمةموضوع: رد: اللاحوار هل هو ثقافتنا ؟!!!   الخميس يوليو 01, 2010 9:14 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
اخي وصديقي
طبعا للحوار شروط ونقاط يجب ان نقف عندها
انا كتبت هذا الرد استعدادا للابحار في هذا الموضوع
ترقب مني قريبا دراسات ومواضيع عن الحوار وكيف يكون
تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
A_PATO
الادارة
الادارة
avatar

الأوسمة : المدير العام
الدولة : syria

ذكر

الابراج : الجدي

الأبراج الصينية : الماعز

عدد المساهمات : 469
نقاط : 2215
السٌّمعَة : 3
تاريخ الميلاد : 01/01/1992
تاريخ التسجيل : 21/03/2010
العمر : 26
الموقع الموقع : سوريا بكل فخر
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : طالب

مُساهمةموضوع: رد: اللاحوار هل هو ثقافتنا ؟!!!   الخميس يوليو 01, 2010 10:10 pm


اهلا وسهلا فيك بشبكتنا
نحنا ناطرين منك اجمل المواضيع والمشاركات






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://syria09.yoo7.com
 
اللاحوار هل هو ثقافتنا ؟!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة شباب سوريا :: القسم العام :: أسياد الكلمة-
انتقل الى:  
ارتبط بنا
المواضيع الأخيرة
» تلطيشات ابو ليلى
الجمعة ديسمبر 17, 2010 1:15 pm من طرف مؤيد مهدي

»  تــاريــخ بصـــرى
الخميس أكتوبر 07, 2010 4:30 pm من طرف مؤيد مهدي

» برنامج تشغيل جميع صيغ الفيديو على الجوال flv وغيرها
الأربعاء سبتمبر 29, 2010 3:11 pm من طرف دانة بلادي

»  ...مص الإصبع ...والحلول
الأربعاء سبتمبر 15, 2010 10:34 pm من طرف A_PATO

»  علاج ظاهرة الكذب عند الأطفال
الأربعاء سبتمبر 15, 2010 10:29 pm من طرف A_PATO

»  الصحة العقلية والنفسية للطفل
الأربعاء سبتمبر 15, 2010 10:24 pm من طرف A_PATO

» أجمل صور اليارات الحديثة
الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 10:47 am من طرف مؤيد مهدي

» سقوط مفاجئ لبرشلونة بملعبه وفوز هزيل لريال مدريد بالدوري الأسباني­
الثلاثاء سبتمبر 14, 2010 10:21 am من طرف مؤيد مهدي

» لمحة عن نادي تشلسي
الإثنين سبتمبر 13, 2010 9:38 pm من طرف مؤيد مهدي

» الياباني ناغاتومو : بعد مواجهة ميلان أصبحت أمتلك الثقة في نفسي
الإثنين سبتمبر 13, 2010 9:15 pm من طرف A_PATO

» كاكا "المصاب" يتوق للعب مجدداً
الإثنين سبتمبر 13, 2010 10:10 am من طرف مؤيد مهدي

» الفوز الأول لملقا وخيتافي وخيخون في الدوري الأسباني­
الأحد سبتمبر 12, 2010 10:41 pm من طرف A_PATO

»  تحميل برنامج ايبودي ebuddy 2011 ... تحميل ايبودي لسوني اريكسون ....حمل من هنا ebuddy sony ... حمل من هنا ebuddy nokia
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:41 pm من طرف A_PATO

» ألبوم MAN u
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:39 pm من طرف A_PATO

»  باص اشبه بالفندق
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:32 pm من طرف A_PATO

» نبات الريحان وفوائده العلاجية
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:22 pm من طرف A_PATO

» مؤسسة Linux Foundation تطلق نظام MeeGo للمطورين
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:19 pm من طرف A_PATO

» أين أذهب ( قصيدة - نزار قباني ) ***
الأحد سبتمبر 12, 2010 4:17 pm من طرف A_PATO

»  شبهة إن الفتنة تخرج من بيت عائشة
الأحد سبتمبر 12, 2010 10:25 am من طرف مؤيد مهدي

» إقرؤا القصيده دى ... يمكن ماتتعصبوش ؟؟؟
الأحد سبتمبر 12, 2010 10:05 am من طرف مؤيد مهدي

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
A_PATO
 
جولياا
 
مؤيد مهدي
 
ArchEyad
 
so0ol meet
 
HOSSAM
 
سيدة الكلمات
 
سليمان الوادي
 
alone&free
 
ابو حيدرة
 
عداد الزوار
free counters
حالة الطقس في دمشق
Click for the latest Damascus weather forecast.
الدردشة
ترتيب موقعنا
التبادل الاعلاني
شباب سوريا بووك
مدونة وسيم الكوراني
الساعة الأن بتوقيت (سوريا)
جميع الحقوق محفوظة لـ{شبكة شباب سوريا}
 Powered by Alhossam Company ®{www.syria09.yoo7.com}
حقوق الطبع والنشر©2011 - 2010